الجمعة، 27 ذو الحجة، 1431 هـ

ربما لأني لم اعتد السعادة من قبل

حين تحلم بشدة ولشدة ماتتمني تنظر الي السماء وتدعو بصوت عالي دعوة لاينقضي عليها ايام قلائل حتي يقضي الله بتحقيقها

لتدرك ان المشكلة لم تكن في الحلم وتحقيقه

المشكلة هي في رد فعلك .. ربما لانك لم تعتاد ان تعطيك الحياة ماتريد

اعلم ان الله يرسل لك الخير دائما .. ولكن ان يصل الخير الي هذا الحد ؟

هذا ما يجعلك تصمت كثييرا .. وحين تحاول التفسير تقول في حيرة :

ربما لاني لم اعتد السعادة من قبل