الاثنين، ١٠ ذو الحجة ١٤٢٩ هـ

حادثة حب عابرة

هل اخبرتك بالامس اني احبك؟
نعم اخبرتك
فانا اميل دائما للعدل في العلاقات الانسانية
وكما اخبرتني بحبك
اخبرتك انا ايضا بما يدور بداخلي
ولكن ..هل يكفي حبنا هذا ؟..لنفعل اي شئ
احبك ..لاادري متي تورطت في ذلك الحب
اعلمك جيدا
عهدتك -لاادري كيف ومتي-متهور ومجنون
وقحا في الرحيل
قد تخبرني يوما انك تورطت في حب امرأة اخري
ودائما المجد كل المجد لاحساسك
تملك من الوقاحة مايكفي لتبرر كل شئ
وتنسبه نسبا غير شرعيا للحب
اعرف انك مندهش
فقد عهدتني -لاادري كيف ومتي ؟-حارسة الحب والاحساس
اعتبر نفسي مسئولة عن كل قصة حب لم تكتمل فاحاول -رغم الفشل دائما -اكمالها
وابكي عند موت الحب
الحل في الرحيل
تظاهرامامي بالقوة فانت الرجل ..وينبغي لك -وفقا لنزعتك الذكورية التي اقدسها-ان تكون انت الاقوي
هيا ..الن تودعني يارجل؟
لاتقلق فحوادث الحب العابرة لن تقتلك ولن تقتلني
لا لا تنظر الي عيني عند الرحيل
لن تستطيع قراءة شئ فيها الا بإذن سيدتها
ولن اجعلك تقرأ فيهما حبي

هناك تعليقان (٢):

غير معرف يقول...

لن تستطيع قراءة شئ فيها الا بإذن سيدتها

يا واد يا جاااااااامد

citizenragb يقول...

ياااااااااااااه
حمد لله علي السلامة