الثلاثاء، 7 رجب 1430 هـ

عندما تكسرت مرآة ارديسيد

نعم كنت اتسلل يوميا الي تلك المرآة واعترف ان المرآة لم ترني الماضي او الحاضر او المستقبل

فقط حملت علي عاتقها ان تريني امنياتي واحلامي فيها

كانت تراني فتاة بائسة مسكينة..احلامها بسيطة تخجل دائما من البوح بها لاحد

تخيلت يوما ان مااراه في المرآة هو مستقبلي وان احلامي هي قدري وتتحقق لي

ولكني اكتشفت الحقيقة فجأة عندما تكسرت مرآة ارديسيد

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

بحبك